العرض


شكلت وسائل الإعلام منذ بداية ظهورها في المجتمعات أداة رئيسية من أدوات تحقيق الديمقراطية حيث توفر مجالا عاما يقوم من خلاله بتزويد الفرد بالمعلومات عن البيئة المحيطة به ، كما توفر منبرا للرأي حول الإشكاليات والقضايا التي تثار في المجتمع ، فضلا عن قيامها بعمليات الرقابة المستمرة على أداء مؤسسات المجتمع المختلفة ودعم الشفافية والمساءلة كأساس للحكم الرشيد .
 ويتفاوت نجاح وسائل الإعلام في تحقيق هذه الوظائف وممارسة دورها في دعم الديمقراطية وفقا لمدى الحرية المتاح لها في كل بلد ، وحجم الضغوط والقيود التي قد تتعرض لها والتي قد تعيقها عن أداء ذلك الدور ، وهناك جدل كبير حول طبيعة هذا الدور في المجتمعات المختلفة ومحددات أدوار تلك الوسائل في المجتمعات المختلفة.
وتشهد المجتمعات العربية منذ اندلاع الثورات الشعبية في تونس ومصر واليمن حراكا ديمقراطيا كبيرا ومستمرا شكلت فيعه وسائل الإعلام بجانبيها التقليدي والجديد مرتكزا مهما لهذا الحراك ، هناك جدل كبير حول دور تلك الوسائل ومقوماته وآلياته في دعم تلك الثورات ، وضمانات الاستمرار في تمكين المواطنين في تلك المجتمعات من المشاركة في تطوير تجاربهم الديمقراطية الجديدة ودعم التحول واستكمال مسيرة الديمقراطية عن طرق تحقيق المزيد من الإدماج في العملية السياسية من خلال توسيع دائرة المشاركة وتعميق المعرفة السياسية بمتطلبات عملية التحول الديمقراطي ، والتأثير في السلوك السياسي .
وتثير الأوضاع الراهنة في المجتمعات العربية، فضلا عن الجدل العالمي حول قضية وسائل الإعلام والديمقراطية –العديد من القضايا والإشكاليات حول الأوضاع الراهنة لوسائل الإعلام في العالم، ومستقبل تلك الوسائل في نشر ثقافة الديمقراطية,
وتأتى التربية الإعلامية Media literacy كمفهوم اتصالي واعلامى جديد يمكن الإفادة منه في توعية المواطنين بدور تلك الوسائل ، ومساعدتهم على تكوين رؤية ناقدة حول أداء وسائل الإعلام ، وتمكينهم من ممارسة حقهم في المعرفة والاتصال بأقصى درجات الفعالية ، ومن ثم ترشيد أداء تلك الوسائل.
وانطلاقا مما سبق يأتي موضوع المؤتمر الدولي التاسع عشر لكلية الإعلام جامعة القاهرة حول:"وسائل الإعلام وثقافة الديمقراطية"  بالتعاون مع  كلية الإعلام جامعة برشلونة وتنما (إسبانيا) المنظمة الدولية للتربية الإعلامية (منثور)
 يعقد المؤتمر في إطارأسبوع MILID عام 2013    ، أسبوع " الثقافة الإعلامية و المعلوماتية والحوار بين الثقافات  MILID " ، كحدث دولي  يستهدف تعزيز الاتصال والتعاون بين المنظمات الدولية والجمعيات والمنظمات غير الحكومية، والجامعات، ووسائل الإعلام، ومجموعات البحث والباحثين والمعلمين والطلاب من جميع أنحاء العالم ، والمتخصصين في مجال الثقافة الإعلامية و المعلوماتية و حوار الثقافات


 محاور المؤتمر
1.                وسائل الإعلام ودورها في نشر ثقافة الديمقراطية
2.                وسائل الإعلام والتحول الديمقراطي
3.                وسائل الإعلام والإدماج الاجتماعي والسياسي
4.                وسائل الإعلام والتمكين للديمقراطية في العالم العربي
5.                وسائل الإعلام ودورها في تسوية النزاعات و بناء السلام.
6.                دور الإعلام الاجتماعي في الحياة العامة، وفى بناء الديمقراطي الجديدة 
7.                وسائل الإعلام وتمكين المعلمين والمتعلمين.
8.                وسائل الإعلام والتنوع الثقافي.
9.                خطاب وسائل الإعلام  والتفكير النقدي.
10.          التعاون والمشاركة و الإبداع على شبكة الانترنت
11.          تنظيم وسائل الإعلام في المجتمعات الديمقراطية
12.          التربية الإعلامية ودرها في دعم ثقافة الديمقراطية

من هو الراعي و المنظم لهذا المؤتمر ؟
يقام هذا المؤتمر تحت رعاية :
  - منظمة الامم المتحدة للتربية و الثقافة و العلوم (اليونسكو).
  - برنامج الامم المتحدة لتحالف الحضارات.

تنظيم المؤتمر ” أسبوع
MILID عام 2013    جامعة القاهرة بالتعاون مع  كلية الاعلام بجامعة برشلونة اوتنما (إسبانيا) المنظمة الدولية للتربية الاعلامية (منتور).
 اعضاء البرنامج
• جامعة اوتونما دي برشلونة (اسبانيا)
• جامعة القاهرة (مصر)
• جامعة ويست إنديز (جامايكا)
• جامعة
 ساو باولو (البرازيل)
• جامعة تمبل (الولايات المتحدة الأمريكية)
• جامعة تسينغهوا (الصين)
• جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا (أستراليا)
• جامعة سيدي محمد بن عبد الله (المغرب)
   برنامج المؤتمر
21 أبريل: حفل استقبال وفود Milid.

22 أبريل: اجتماع  مجلس  ادارة شبكة توأمة الجامعات الأعضاء فى
Milid الاجتماع السنوي  لاعضاء UNITWIN  برنامج تعاون توأمة الجامعات   يمكن للاعضاء المشاركون حضور الاجتماع.

23-25 ​​أبريل: المؤتمر. وسيتم الإعلان عن البرنامج التفصيلى للمؤتمر قريبا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق